دار إشراقة للطب النفسى
+01004843726 info@dareshraka.com طوال أيام الاسبوع

صفات متعاطي المخدرات الجسدية والسلوكية والنفسية

صفات متعاطي المخدرات أمر مهم جدًا في ظل انتشار المواد المخدرة بين الناس، من المحتمل أن يتعرض كل شخص لهذه التجربة السيئة من تعاطي أحد أفراد عائلاتهم للمخدرات أو حتى الإدمان عليها مع الاستخدام المزمن لها.. علينا أن نتعرف على هذه الصفات والعلامات حتى نتمكن من اكتشاف تعاطيهم في الوقت المناسب ومن ثم حمايتهم قبل أن يزداد الأمر سوءًا.

سنتعرف معكم على ما هي صفات متعاطي المخدرات الجسدية والسلوكية والنفسية والعاطفية إلى جانب بعض الأسئلة المهمة حول ذلك

ما هي صفات متعاطي المخدرات؟

يترافق تعاطي المخدرات مع الكثير من الصفات والعلامات التي تشير إلى التعاطي أو الإدمان، ويحدث هذا بسبب التأثيرات الكثيرة للمخدرات على عدة جوانب مختلفة وهي:

  • الجسدية
  • السلوكية
  • النفسية والعاطفية
  • يمكننا تشخيص تعاطي المخدرات من خلال هذه التعرف على هذه الصفات، وعند التأكد من وجود بعضها علينا أن نلجأ إلى مساعدة المراكز الطبية المتخصصة في مجال علاج إدمان المخدرات حتى يتم اختيار طريقة العلاج المناسبة وفقًا لحال المتعاطي

ما هي صفات متعاطي المخدرات الجسدية؟

يؤدي تعاطي المخدرات إلى تغييرات  كثيرة في الجسم والجهاز العصبي المركزي والدماغ، الذي ينتج عنه توقف أو اختلال وظائف الدماغ المسؤولة عن بعض الخصائص الجسدية في جسم الإنسان

وبالإضافة إلى هذه الآثار الجانبية العصبية، فإن التدهور البطيء في الصحة العامة هو أحد الأمور اللازمة التي لا مفر منها عند تعاطي المخدرات

من صفات متعاطي المخدرات الجسدية  8

تتضمن ما يلي

احمرار عيني المتعاطي

عادةً ما يكون للمخدرات والكحول تأثيرات مختلفة على الجسم، لكنها دائمًا ما تشترك في تأثيرها على العينين

تختلف طريقة تأثر العيون فمثلًا قد يعاني المتعاطي من تضيق حدقتي العينين عند تعاطي الهيروين، أو من احتقان العيون بالدم عند تعاطي الماريجوانا أو الحشيش

فقدان الوزن المفاجئ

أحد الآثار الجانبية الشائعة لتعاطي المخدرات، ويختلف ذلك حسب المخدر المستخدم

بعض المواد مثل الماريجوانا تزيد من شهية الشخص فيأكل أكثر من المعتاد، وفي المقابل فإن المخدرات المنشطة مثل الكوكايين والميثامفيتامين تؤدي إلى فقدان الوزن سريعًا

تغيير في أنماط النوم

قد يعاني الشخص الذي يتعاطى المخدرات من تقطع أوقات النوم أو الأرق أو النوم لمدة طويلة

قد لا يتمكن المدمن من استمراره في النوم في أوقات محددة، وقد ينام في أوقات غير معتادة خلال اليوم أو قد لا يتمكن من النوم في الليل بشكل طبيعي

يمكن معالجة هذه الأعراض أثناء العلاج في مستشفي نفسي وعلاج الإدمان

تغييرات في الجلد

عند التعاطي المزمن للمخدرات يمكننا أن نلاحظ بعض التغيرات في بشرة المريض مثل اليرقان أو اصفرار الجلد وشحوبه، إضافةً إلى ذلك يمكننك أن تلاحظ بعض العلامات في الجلد قرب الأجزاء التي تم تعاطي المخدرات فيها من خلال الحقن

سوء النظافة الشخصية للمتعاطي

من الشائع أن يقوم الشخص الذي يعاني من اضطراب المخدرات بتجاهل مظهره الخارجي وقلة الالتزام بعادات النظافة الشخصية المعتادة

يختلف ترتيب الأولويات لديهم عن الأشخاص الطبيعيين وقد لا تكون صحة الأسنان والاستحمام والنظافة العامة هامة بالنسبة لشخص مضطرب أو مدمن

كثرة التعرض للأمراض

يؤثر تعاطي المخدرات على صحة الجهاز المناعي مما يجعل المتعاطين أو المدمنين أكثر عرضة لنزلات البرد والإنفلونزا والالتهاب الرئوي ونوبات الحساسية والالتهابات البكتيرية المختلفة

إصابة المتعاطي ببعض الأمراض المنقولة بالدم

الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات عن طريق الحقن ويتشاركون الإبر معرضون لخطر الإصابة بالتهاب الكبد وفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز

ظهور أعراض الانسحاب عند المدمن

وتحدث هذه الأعراض بعد تطور حالة من الإدمان عند المتعاطي، وتظهر إذا تأخر المدمن عن جرعته المعتادة

تشمل هذه الأعراض نوبات الهلع والأرق، وارتفاع معدل ضربات القلب، والارتعاش أو الضعف، والصداع والغثيان وتشنجات العضلات، والقلق الشديد أو الانفعال

ما هي صفات متعاطي المخدرات النفسية والعاطفية؟

إن تعاطي المخدرات يؤدي إلى تغييرات كيميائية كثيرة في الجهاز العصبي المركزي والدماغ، وهو ما يسبب ظهور صفات وعلامات مميزة لمتعاطي المخدرات تنعكس على الجانب النفسي والعاطفي
.

من صفات متعاطي المخدرات النفسية والعاطفية7

تغيرات مفاجئة في المزاج

مع التغيرات الكيميائية الحاصلة في الدماغ قد يعاني المتعاطي من الاكتئاب والقلق والانفعال أو حتى ظهور حالة عدائية تجاه الآخرين، التي يبدو لنا أنها غريبة وبدون أسباب معقولة

قلة الاستمتاع بالأنشطة التي كانت ممتعة سابقًا

تستنزف المخدرات الطاقات العاطفية لدى المتعاطين، فتنخفض لديهم قدرة الاستمتاع بالأمور العادية الممتعة، وقد ينحصر ذلك بالأنشطة والممارسات المرتبطة بتعاطي المخدرات

زيادة أعراض الأمراض النفسية

يعاني سنويًا ما يقرب من نصف الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تعاطي المخدرات أيضًا من أحد أشكال الأمراض النفسية، وغالبًا ما تزداد حدة أعراض الاضطرابات النفسية عندما يستمر التعاطي لفترة طويلة بسبب إدمان المخدرات أو الاعتماد عليها

اندفاع المتعاطي وقراراته المتهورة

مع مرور الوقت  يفقد متعاطي المخدرات رزانته ورصانته في اتخاذ القرارات إلى جانب ضعفه في تقرير الأحكام المناسبة، مما يؤدي بهم إلى اتخاذ قرارات غريبة ومتهورة وقد تبدو بعيدة تمامًا عن طبيعة المتعاطي

الرغبة الشديدة في تعاطي المخدر

أحد أبرز العلامات والصفات التي تميز مدمن المخدرات، حيث ينتقل المدمن بعد التعاطي المزمن للمخدرات بغرض الوصول إلى النشوة أو الهروب من الواقع إلى حالة يكون فيها التعاطي فقط من أجل الشعور بالراحة، والتخلص من أعراض الانسحاب

شعور المتعاطي بالذنب والخجل

مع استمرار تعاطي المخدرات غالبًا ما يشعر المتعاطي بالخجل الشديد الناتج عن تعاطيهم واعتيادهم على ذلك، كما أنهم يشعرون بالذنب حيال الألم الذي يسببه سلوكهم لأحبائهم

الهلوسة والأوهام

بعدما يصل المتعاطي إلى أقصى درجات الإدمان، يبدأ المدمن بفقدان الاتصال بالواقع إلى حد خطير يتطلب منا التدخل الطبي الفوري قبل أن يتعرض المدمن للخطر، هل تتخيل ما يعني الاعتقاد بقدرته على الطيران أو القفز من الطابق الخامس؟!

ما هي صفات متعاطي المخدرات السلوكية؟

هناك العديد من الصفات السلوكية لمتعاطي المخدرات، وتشمل ما يلي

  • قلة الاهتمام بالأنشطة أو الهوايات
  • ضعف الأداء في العمل أو المدرسة
  • قلة المشاركة في الأنشطة العائلية
  • الكذب أو الخداع
  • مشاكل وقضايا قانونية
  • الخصوصية والسلوك السري
  • الانعزال
  • إهمال المسؤوليات
  • التعرض لمشاكل مالية

من صفات متعاطي المخدرات السلوكية5

الخصوصية والسلوك السري

قد يكون السلوك السري واحدًا من أكثر العلامات شيوعًا ودلالة على تعاطي المخدرات، قد يُطالب بالحصول على مزيد من الخصوصية الذي يحتمل أن يكون للحصول على المخدرات أو لتعاطيها

يبذل المتعاطي الكثير من الجهد في إخفاء تعاطي المخدرات وقد يكذبون بشأن مكان وجودهم أو الأنشطة التي يقومون بها.

الانعزال

تُعد العزلة الاجتماعية والعاطفية والنفسية علامات شائعة من صفات تعاطي المخدرات، وقد يقومون بعزل أنفسهم عن شركائهم أو أصدقائهم أو أفراد أسرهم بغرض إبقاء إدمانهم سراً ولتجنب الاستفسار عن التغيرات الجسدية غير المبررة، مثل علامات الإبر أو فقدان الوزن أو السلوكيات الغريبة الأخرى.

الكذب والخداع

يعزل المتعاطين أنفسهم عن المحيطين بهم لحماية أنفسهم والخوف من مواجهة حقيقة تعاطيهم أو إدمانهم، كما أن محاولة كسر هذا الانعزال من قبل الأقرباء ستدفعهم إلى اختلاق سلسلة من الأعذار والتبريرات والأكاذيب

إهمال المسؤوليات

كما نعلم جميعًا فللمخدرات خواص مخدرة تقلل من نشاط الشخص أو تخفض من مستوى الإدراك والوعي لديه، الذي ينعكس سلبًا على مسؤولياته اليومية، مثل الذهاب إلى العمل أو المدرسة أو الاهتمام بالمنزل أو حتى رعاية أفراد أسرته

تعرض المتعاطي لمشاكل مالية

إنّ تعاطي المخدرات أمر مكلفٌ نسبيًا اعتمادًا على المادة المخدرة. قد يقوم المدمن بالاستدانة واقترض المال مرارًا وتكرارًا من الأصدقاء وأفراد العائلة أو حتى بيع ممتلكاتهم بغرض تأمين المخدرات

هل متعاطي المخدرات ينام كثيرًا؟

يعاني متعاطي المخدرات من بعض الاضطرابات في أوقات نومه ومدتها، وينتج هذا بسبب تأثير المخدرات على الساعة البيولوجية لدى الإنسان

يختلف الاضطراب الذي يعاني منه المتعاطي حسب المادة المخدرة المستخدمة وتشمل هذه الاضطرابات ما يلي:

  • النوم لمدة طويلة
  • الأرق أو تقطع أوقات النوم
  • قد لا يتمكن المدمن من استمراره في النوم في أوقات محددة
  • النوم في أوقات غير معتادة أثناء النهار أو عدم تمكنه من النوم في الليل بشكل طبيعي

هل تختلف صفات مدمن المخدرات عن صفات متعاطي المخدرات؟

لا يوجد اختلافات كثيرة بينهما إلا أن الصفات عند إدمان المخدرات أكثر حدة وقد يتعرض إلى مخاطر شديدة من تلف كبير في الأعضاء وهذا يتوقف على نوع المادة المخدرة التي يتعاطاها

اترك تعليقاً

اتصل بنا
X
Open chat
تحدث معنا !